Archive for the ‘أصدقاء’ Category

كرامات

هل تعتقد أن فلان إنسان مميز ؟ مالك نجر و كاريكاتيراته ؟ علاء المكتوم و مؤثراته ؟ توأم الكدم و غرائبهم ؟ البراء العوهلي و إبداعاته الكثيرة ؟ محمد الرحيلي و بودكاسته ؟ ملياني و كتبه ؟ حبايبنا المصورين يوسف و يزيد و أسامة و عبد الغني و غيرهم من الفوتوغرافيين ؟ عصام الزامل و معادلاته ؟ و الكثير من الكتّاب و المدونين ؟ ( ضع إسمك هنا إن لم تجده لأنكم كثر أيها المبدعون و سامحوني لأن ذاكرتي محصورة بنطاق ضيق ممن أراهم حولي ) و الأسماء لا تنتهي .. اليوم .. الكثيرون يبدعون في كل شيء بحمد الله تعالى ..

و لكن لا تظنّن أن إبداعهم نوع من الكرامات الأسطورية التي اختارتهم و تركتك بعيداً عنهم ( إن كنت تظن أنّك لست منهم ) .. لا .. هذا الشعاع الساقط عليهم من السماء .. لم يسقط عليهم إلا لأنهم يعملون و يعملون كثيراً .. فكان حقاً على العاملين أن تنير السماء دروبهم ..

و تذكّر .. أن هؤلاء بالأعلى و كل المبدعين .. هم مجرّد أشخاص يحاولون .. فتصيب مرّة .. و تخيب مرّات .. فيُخفُون التي خابت .. و يعرضون علينا التي صابت فيصيبنا الذهول من جمالها .. و لتستوعب الفكرة : إسأل المصوّر الفوتوغرافي كم صورة يلتقط في رحلة التصوير .. و كم صورة يختارها لتعرض على الجمهور في نهاية اليوم .. المبدع يتعب كثيراً بعشرات أو مئات المحاولات .. ليخرج بمحاولة واحدة ناجحة أو إثنتين يبهر بها العالم لعشر سنوات .. إسألهم !
(more…)

غياب

يوماً ما ..
ستشرق الشمس ..
بدوني ..
يا رفاقي ..
فاذكروني ..
بعدما .. أن ..
تدفنوني ..
(more…)

تقرير: برنامج الطواريء

الأماكن ؟

أحد أصدقائي من ساكني أحد المدن السعودية الأقلّ إنفتاحاً .. قال لي .. يا بختك .. في جدة ! .. عندك كل شي و تقدر تخرج و تنبسط و .. و .. فاحتجت لأن أشرح له ما الذي يجري عندما تنتقل و تسكن في أي مدينة أخرى في العالم .. و حكيت له قصتي بسرعة :
(more…)

خلدون و إخوانه

smartinfo-icons

بعدما تعرّفت على العزيز فؤاد الفرحان في نهاية ٢٠٠٥ و أصبح يزورني و أصدقائي بشكل دوري .. و بعدما عرفت منه عن مؤسسته ( المعلومات الذكيّة SmartInfo ) و البرامج الأربعة القويّة التي تقدّمها .. حاولت إقناعه بضرورة تصميم أيقونات جميلة للبرامج الأربعة ( لحزمة البرامج ) تعكس المستوى العالي للحلول ذاتها .. لم يكن فؤاد بحاجة إلى إقناع .. فهو يعلم مسبقاً أهميّة الستايل الخارجي الذي يلامس العين قبل أي شيء آخر .. في كلّ شيء .. و في البرامج كذلك ..
(more…)

السوشي

سوشي مية مية ولا فراخ الجمعية

أولاً .. قبل أن أخسركم و تخسروني عشان آرائنا في وجبة لا تسمن و لا تغني من جوع أصلاً ! .. أحب أقول لكم هذه الصورة البديعة تصوير المبدع يوسف رفّه .. :)

ثانياً .. خذوا هذا التصويت .. بكامل قواكم العقليّة .. قبل أن أغسل أدمغتكم .. و معداتكم !



ثالثاً .. ما في ثالثاً ! .. أعطيت السوشي هذا فرص كثيرة .. كثيرة جدّاً .. جدّاً .. و لا يريد أن يغتنمها ! .. و كل مرّة أعطيه فرصة جديدة .. يفشل فيها بجدارة ..
(more…)

عريسنا

mily-wedding2

هذه الليلة السعيدة الجميلة الهادئة .. هي ليلة زواج حبيبنا الغالي .. محمد ملياني .. و الذي نحب مناداته بـMily ..

الكلمات خائنة .. لا تحسن الخروج في مثل هذه المواقف .. و لكنها .. تذكرني بوفاء صديقي Mily دوماً ..

حبيبنا محمد ملياني .. منذ أن عرفته قبل عامين أو ثلاثة .. و لم يعد للزمن عندي حساب حقيقي .. أصبح صديقاً حميماً منذ أول يوم .. فالطيبة تظهر على وجوه الطيبين .. و النوايا السليمة تُقرأ في العيون .. و كذلك .. حبّ الله و حبّ رسوله ﷺ يُعرفُ في الحركات و السكنات .. تمنيت لو أني عرفت ملياني قبل ذلك .. و الحمد لله على صديق صدوق كمحمد ملياني ..
(more…)

البداية

iphone1
mily-baner

ipro-banner

العبريّة

منذ يومين كنت مع العزيز صالح الثبيتي و بعض أصدقاءه .. صالح أتى في زيارة قصيرة إلى جدة .. .. و كنا نتحدّث عن غزّة ..

فجأة بدأنا كلنا بالهجوم ( الأخوي ) على صالح بإعتباره مذيع في العربيّة .. و قلنا له بأن تغطية العربيّة للقضيّة سيئة و مستفزّة جدّاً للمشاعر ..

تغطية العربيّة .. بصراحة .. ترفع الضغط .. الحكاية ليست فقط مسألة مسميات مثل ( القتلى vs الشهداء ) بل أكاد أشعر أن العربيّة تفتخر بقوّة الجيش الصهيوني و تعتبر أن له الحق في ما يفعل .. هذا ما شعرت به أنا كلما تابعت العبريّة .. عفواً أقصد العربيّة ..

أحد الجلساء قال : العربيّة متأمركة و عليها أن ترضي أمريكا على حسابنا ..

فقال الآخر : و حتّى الجزيرة منافقة تحاول السيطرة على مشاعركم بالمصطلحات التي تحبونها و لها أجندتها المخفيّة ..

ما رأيكم أنتم .. في تغطية القناتين للأحداث .. و إحترامهم للشهداء و للدماء .. و لعقولنا ؟

من الواضح أني أفرق تماماً بين نظرتي لصديقي العزيز صالح و نظرتي لقناة العربيّة .. فلا علاقة لنظرتي لأحدهما بالآخر :)

iLove




إهداء إلى العزيز محمد ملياني بمناسبة زواجه :)

and don’t forget the icon .. one ZIP file for all




إسـتـبـاق

قال لي فؤاد : هل رأيت ماذا فعلت الـC.S.Monitor أحد أعرق الصحف الأمريكية و أكثرها مصداقيّة ؟
أنا : لا .. إيش حصل ؟

فؤاد : إتخذت قرارها بوقف النسخة المطبوعة من الصحيفة .. و التحول إلى النشر الإلكتروني بالكامل تقريباً مع بداية ٢٠٠٩ ..
أنا : جميل !

فؤاد : بعد دراسة المشاكل المصاحبة للنشر الورقي و مزايا النشر الإلكتروني .. و مع الدلائل التي تشير إلى أن كل الصحف الأمريكية ستتوقف عن الطبع بعد خمس سنوات من الآن و تصدر النسخة الإلكترونية فقط .. قررت إدارة الـC.S.Monitor السبق و البدء في التغيير من الآن ..
أنا : كلام سليم .. أخيراً .. الموت للورق ! (more…)

إنتهى .. و بدأ

قصّ لي العزيز عبدالله بن محفوظ هذه القصّة التي مر بها .. و أحببت أن أنقلها لكم .. يقول عبدالله :

كنت ذات يوم في درس ( حلقة علميّة ) مع الأستاذ الشيخ علي أبو الحسن .. مع مجموعة من الحاضرين الشباب .. و عندما بدا لي إنتهاء الدرس و حان وقت الإنصراف .. قلت للشيخ و أنا أستعد للإنصراف بصوتٍ عالٍ و إبتسامة : إدعي لنا يا شيخ :)

فرد الشيخ علي قائلاً بكل جديّة و بصوتٍ أعلى : لا يا عبدالله .. إنتهى زمن الدعاء .
(more…)

هـجـرة

منذ عام .. كان هذا الحوار مع أحد معارفي في المدينة المنورة :


أنا : كيف حال جدّتكم أطال الله عمرها ؟
هو : الحمد لله بخير ..

أنا : هل لديها من يقوم على خدمتها ؟
هو : كانت لديها خادمة ..

أنا : و ذهبت الخادمة ؟
هو : نعم .. لقد هربت !
(more…)

شوق

لي صديقٌ .. لم أره منذ سنتين تقريباً .. للأسف ..

قبل سنتين .. سمعت أنّه زعل منّي بسبب تدوينة نشرتها هنا .. و زعل من أحد أصدقائنا الآخرين بسبب تدوينة نشرها كذلك .. الحكاية كانت مجرّد ( سمعت ) .. لست متأكّداً ما السبب الذي أدى إلى هذه القطيعة الغير مبرّرة .. و هل هناك أكثر من سبب .. لا أعلم .. أنا سمعت فقط .. و لم نتبادل الإتصالات منذ ذلك الحين ..


منذ عام فقط .. ابتلاه الله بمرض غريب ( سمعت كذلك ) أسأل الله له العافية .. و لا أراه الله مكروهاً و لا أراكم مكروهاً و الحمد لله الذي لا يُحمد على مكروه سواه .. لم نتمكّن من زيارته .. و لم نتمكّن من التواصل معه بأي شكل .. ( قيل لنا ) أنّه ممنوع من الإختلاط بالناس و ممنوع من الأجهزة الإلكترونية و الجوالات بكل أشكالها .. ( قيل لنا ) ..

مرّت سنة الآن .. و ( سمعنا ) أنّه أجرى بعض العمليّات و أنّه يتماثل و الحمد لله للشفاء بشكل تدريجي .. و الحمد لله أولاً و أخيراً .. و ( سمعنا ) أنّه إنتقل لمنزل آخر و التواصل معه متعذّر الآن .. و لا أحد يعلم مكانه بالتحديد ..


لا أرى أن تلك التدوينة التي نشرتها كانت سبباً يستحق هذه القطيعة الكبيرة بأي شكل .. لا أشعر بالذنب من هذه الناحية .. لكني مستاء من نفسي .. التي جعلتني أترك هذه القطيعة تزيد عن ثلاثة أيام .. بل و عن يوم واحد و لحظة واحدة .. لم يكن معي حقٌ في ذلك .. و كان واجبي أن أبادر بالتواصل معه و إستسماحه و إن لم أكن مخطئاً في نظري .. ليس للتدوينة فالمدونة و صاحبها فداه .. و لكن لأنه أخ مسلم عزيز جدّاً ..


في هذه الأيام الفضيلة .. أدعو و أسأل الله العظيم الحليم الكريم له و أسألكم الدعاء له كذلك .. أن يمن عليه بالشفاء العاجل و العافية الكاملة .. اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله الذي لا إله إلا هو الأحد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفواً أحد .. أن تشفيه و تعيده سليماً متعافيّاً سعيداً لأهله و أصحابه ..

و أحبابه ..

و أحسب نفسي منهم ..

المجال المقابل

vr.jpg

 

في أواخر ١٩٩٧م بعد عودتي من أمريكا و إيقافي لدراسة الهندسة المعماريّة .. التحقت بالجامعة الأمريكية في دبي .. و التحقت فيها بكليّة إدارة الأعمال ..التي تعتبر عندنا تخصص من لا تخصص له ! .. أيّاً كان .. مجرّد شهادة لا تسمن و لا تغني من جوع ..

المهم ..
(more…)

شدّ الرحال

قد يذكر ( قدامى الزوّار ) أني حدّثتكم عن إستيائي من كوني أبعد عن بيت الله الحرام كيلومترات معدودة ( ٧٢.٨٦ كيلومتر ) و مع ذلك لا أزوره كثيراً .. و ربّما تذكرون كذلك أني قصصت لكم قصتي مع الأستاذ سعود البرير الوزير السوداني الذي يزور مكة و المدينة ٤ مرات كل سنة بشكل ثابت .. و أحسست أني مقصر عندما قارنت نفسي به .. و قد تذكرون أني حدثتكم عن صديقي الموسيقار المصري الذي يعتكف بالحرمين أسبوعاً كلما جاء هنا .. و أحس أني مقصر إذا قارنت نفسي به .. فما بالكم بالأقوى من ذلك ؟

الأقوى هو التالي :
(more…)

جــهــازي

jehazy.jpg

أخي العزيز سامي الزهراني بدأ مدونته المعنونة بـ( جهازي ) .. سامي من الخبراء في كل الأنظمة المعروفة و عدد كبير من لغات البرمجة خصوصاً على الويب .. و هو من محبي الإبتكار ..


سامي كذلك مبتعث في بلاد الورود .. و قد يؤثر ذلك إيجاباً على تدويناته .. و على نظرته للتقنية .. سامي هو مراسلكم من أمريكا .. قد يتحدّث عن التقنية .. عن الإنتخابات .. عن الحياة و الإجتماعيّات .. عن الجامعة .. قد يفاجئنا بما لا نعلم .. فسامي يحب المفاجئات ..


منذ سنوات و أنا أقنعه ليبدأ التدوين .. الآن و قد بدأ .. الباقي عليكم :)

شجّعووووووووووه ..

واجب : أسرار

القوانين :
1 – أذكر اسم من طلب منك حل هذا الواجب.
ياسر الغسلان / ثمر المرزوقي / روشانا ..

2- أذكر القوانين المتعلقة بهذا الواجب.
طيب .. أفكر في الموضوع !

3- تحدث عن ستة أسرار قد لا يكتشفها من يقابلك للمرة الأولى.
طيب حاضر :

الأول ..
ما دمت أصلي ..
و أقرأ الأذكار ..
بصراحة ..
ما تفرق معايا ..
إن صحيت ..
في الليل أو في النهار ..

(more…)

رسالة من الأستاذ

رسالة من الأستاذ المدون ياسر الغسلان

فـوتـونـات

photonat.jpg

بدأ البث لپودكاست فوتونات@PHOTON المتخصص في التصوير من تقديم المدون المصوّر يوسف رفه ..

وقتاً ممتعاً :)

podcast.jpg